لمرهف الحس.. 8 نصائح نفسية كى تتخطى صعوبات الحياة

نشرت من قبل مصر العالم في

S720087173424الكثير من مرهفى الحس لا يمكنهم التعايش فى هذا العالم، بل ويصبح أغلبهم فى حالة من العزلة والوحدة نتيجة ضعف قدرتهم على تكوين علاقات اجتماعية والحفاظ عليها.

مرهف الحس ليس مرضًا أو اضطرابًا نفسيًا، ولكنه سمة شخصية، وينصح أطباء النفس بضرورة أن يحافظ هذا المرهف على نفسيته صلبة لأنه الأكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب والاضطرابات النفسية، إضافة إلى بعض الأعراض النفسية المرضية كالعزلة والخمول والرغبة فى العزلة والقلق النفسى.

نصائح لمرهف الحس تقوى من شخصيته

وينصح الدكتور محمد شعبان، أخصائى النفسية، بضرورة أن يبتعد مرهف الحس عن أسباب الاضطراب النفسى، وأن يساعد نفسه على تقوية شخصيته وتقبله للواقع من خلال بعض النصائح:

– على مرهف الحس أن يطور علاقاته الاجتماعية، شريطة أن يقوى تحمله للمواقف والصدمات الإنسانية.

– عليه أن يقتنع بأن الصدمات والكوارث هى من صميم الواقع والحياة.

– عليه أن يمر بأزمات حقيقية من خلال التعامل مع الأحداث الواقعية، حتى يتمكن من المرور بتجارب تمكنه من تقوية حسه المرهف.

– عليه أن يبدأ فى تقبل المشكلات، وتقبل الأنماط الشخصية المختلفة التى يمكن أن يقابلها خلال مشوار حياته.

– عليه أن يبتعد عن العزلة، لأنها تصيبه باضطرابات نفسية وتزيد من حسه المرهف.

– كلما أسرف فى حسه المرهف كان أضعف وشخصيته هشة، لذا عليه التخلى عن قليل من هذا الحس.

– عليه أن يقرر أن يصبح شخصية أقوى مع ذاته، فلا يمكنه السكوت على سمات شخصية لديه قد تعرضه لمشكلات فى عالم الواقع.

– عليه أن يتمتع بالجرأة أكثر ويتغلب على خجله وخوفه من الناس والمواقف.

التصنيفات: صحتك