النيابة في «اقتحام قسم حلوان» تنفي علاقة المتهمين بسرقة الأسلحة

نشرت من قبل مصر العالم في

608مفاجأة من العيار الثقيل فجرها ممثل النيابة العامة في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”اقتحام قسم حلوان”، المتهم بها 68 متهمًا، عقب فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة، عندما نفى علاقة المتهمين بتهمة سرقة الأسلحة المتواجدة بالقسم، إبان الأحداث.

جاء ذلك بعدما ناقش أعضاء فريق الدفاع، العميد مصطفى أحمد علي، مأمور قسم حلوان أثناء الواقعة، موجهين له سؤالًا حول مقدار المخزون الإستراتيجي من الأسلحة بالقسم آنذاك، ليقاطع ممثل النيابة أعضاء الدفاع، معترضًا على ذلك السؤال، مبررًا ذلك بأن المتهمين غير معنيين من الأساس بتهمة سرقة الأسلحة، وهو ما دفع أعضاء الدفاع للمطالبة بإثبات ذلك الطرح بمحضر الجلسة؛ لأن ذلك الأمر يخالف ما أسندته النيابة للمتهمين في أمر الإحالة، ليصفق المتهمون بدورهم من داخل القفص بحرارةٍ بالغة.

وأسندت النيابة إلى المتهمين عدة تهم، منها ارتكابهم لجرائم الإرهاب والتجمهر والقتل العمد مع سبق الإصرار والشروع فيه وتخريب المباني العامة والأملاك المخصصة للمصالح الحكومية وحيازة الأسلحة الآلية النارية والبيضاء والذخائر وإتلاف سيارات الشرطة والمواطنين.

التصنيفات: حوادث وقضايا