محافظ أسيوط يهنئ الأقباط باختتام احتفالاتهم بذكرى لجوء العائلة المقدسة إلى جبل درنكة

نشرت من قبل مصر العالم في

2015-635599462203368522-336_mainزار المهندس ياسر الدسوقي، محافظ أسيوط، دير السيدة العذراء بقرية درنكة لتهنئة الأقباط باختتام احتفالاتهم بذكرى لجوء العائلة المقدسة إلى جبل درنكة، هربًا من الرومان.

وقال محافظ أسيوط خلال لقائه نيافة الأنبا يؤانس أسقف مطرانية الأقباط الأرثوذكس وتوابعها إن احتضان أسيوط للعائلة المقدسة منذ لجوئها إلى مصر يدل على قيم التسامح والنبل، الذي يحمله شعب أسيوط باختلافه وتنوعه.

ووجه الأنبا يؤنس الشكر لمحافظ أسيوط على ما قدمه وبذله من جهد لإنجاح الاحتفالات، لافتا إلى توفير المحافظة لمحول بقدرة واحد ميجا قبيل بدء الاحتفالات بأسبوع، مما ساهم في الارتفاع بمستوى الخدمات المقدمة لزوار الدير.

جدير بالذكر أن دير درنكة يقع على بعد 10 كيلو من مدينة أسيوط، و3 كيلو من قرية درنكة، ويرتفع أكثر من 100 متر عن سطح البحر، وكان يتم اللجوء إلى كنيسة المغارة للاحتماء من فيضان النيل منذ أيام الفراعنة، وبدأ بإقامة كنيسة فى القرن الأول الميلادي تعد من أقدم الكنائس فى العالم، ثم تحولت لدير فى القرن الرابع الميلادى، واشتهر بدير الرهبان النسّاخ لأنهم كانوا ينسخون الكتب ويترجمونها.

التصنيفات: محافظات