تمكين المرأة في الأردن وإحياء موقع “أم الجمال” الأثري

نشرت من قبل مصر العالم في

بجهد مشترك أطلقت منظمة اليونسكو وهيئة الأمم المتحدة في عمان مبادرة مميزة في محافظة المفرق بالأردن تهدف إلى تمكين المرأة الريفية من خلال إدارة موقع أم الجمال الأثري والحفاظ عليه.

 

Amman

أسماء بدر

الدكتورة أنجيلا أتزوري، من مكتب اليونسكو في عمان، تحدثت إلى مي يعقوب عن أهمية هذه المبادرة الفريدة ونتائجها الخيرة على النساء في المجتمع الأردني. المزيد في التقرير التالي..

يعتبر موقع “أم الجمال” الأثري في محافظة المفرق بالأردن من أهم المواقع التراثية المدرجة على قائمة المواقع التراثية العالمية لمنظمة اليونسكو.

غير أن وضعه يشهد تدهورا نتيجة الأهمال المزمن، مما دفع منظمة اليونسكو إلى حشد جهودها مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة لإطلاق مبادرة فريدة من نوعها تسهم في ازدهار الحجر والبشر:

“يقع هذا المشروع في واحد من جيوب الفقر بالأردن ويستند على الأثر الثقافي لإحدى القرى، وهي أم الجمال، لتعزيز الخدمات المتعلقة بالسياحة في القرية، وبخاصة للمجتمعات المهشمة والنساء داخل القرية.”

كانت هذه الدكتورة أنجيلا أتزوري من القسم الثقافي بمكتب اليونسكو في عمان في حوار مع إذاعة الأمم المتحدة حول هذه المبادرة المميزة.

ويشمل البرنامج المشترك لليونسكو وهيئة الأمم المتحدة للمرأة نواحٍ عدة، منها الثقافة وفرص العمل وتمكين المرأة، ويعتزم المشروع من خلال نهج مبتكر تحسين سبل العيش للنساء وتحسين المجتمع في أم الجمال مع الترويج للقرية كوجهة سياحية ثقافية. أنجيلا أتزوري:

“الطريقة التي من خلالها سيمكّن هذا المشروع النساء، هي عبر خلق فرص عمل مدرّة للدخل للنساء، من خلال توفير الفرص لهن للمشاركة في الحياة الاقتصادية في القرية. إنه مشروع مشترك تعمل عليه اليونسكو وهيئة الأمم المتحدة، وهو يعتبر صيغة مبتكرة فريدة من نوعها تمزج بين الثقافة والتنمية والمساواة بين الجنسين والتطور الاجتماعي/ الثقافي.”

وقد تم مؤخرا تنظيم جولة لأعضاء المجتمع المحلي إلى الموقع، شارك بها عدد كبير تهدف إلى تعريف االسكان المحليين على تاريخهم وتراثهم. وفي أعقاب الجولة أجريت مسابقة للرسم مخصصة للأطفال بقيلدة أعضاء من جمعية “النشميات” للنساء في أم الجمال. وقد تم تدريب هؤلاء النساء خلال الأشهر الماضية عبر مجموعة متنوعة من الأنشطة ذات الصلة بالسياحة بالإضافة إلى جولات إرشادية.

 
التصنيفات: العالم