هواوي تعتبر البيانات العملاقة ضرورة للتطور الاقتصادي العالمي

نشرت من قبل مصر العالم في

قال فيكتور لي نائب المدير التنفيذي لقطاع الاستشارات العالمي في هواوي، إن البيانات العملاقة تعتبر ضرورة للتطور الاقتصادي العالمي.

13930816000073_PhotoI 

أسماء بدر

واضاف انحجم البيانات الناتجة عن المشاركات العالمية عبر الإنترنت يجب استخدامه في قطاعات اقتصادية كثيرة، مشيرًا إلى أن تحليل البيانات العملاقة يخلق توقعات جيدة عن المستقبل.

وكشف، خلال جلسة البيانات العملاقة “BIG DATA” في ثاني أيام معرض ومؤتمر مصر الوطني للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات Cairo ICT 2014 عن أن طريقة تحليل تلك البيانات، وتأثير بعض القرارات الاستثمارية على المستخدمين يحدد طريقة تعامل المستثمر، ومتخذ القرار في المؤسسات الاقتصادية حول طبيعة المستهلكين خلال ثواني مثل تحليل طبيعة المستهلك من خلال تسوقه على الإنترنت، واتخاذ قرارات تسويقية مبنية على ذلك.

وقال فريدريكو كارفال، ممثل شركة إنتل العالمية، إن حجم البيانات المولدة عالميا هو السبب في زيادة الكلام والحوار عن البيانات العملاقة، مشيرًا إلى أن حجم البيانات المولدة خلال 2013 هي نفس حجم البيانات الناتجة عن استخدام الإنترنت خلال فترة الـ 10 سنوات السابقة عليها، ومن المتوقع أن تشهد معدﻻت نمو تصل لثلاث أضعاف خلال المرحلة المقبلة.

وأكد على أن تحليل البيانات يمكّن المستثمر من اتخاذ قرارات استثمارية صحيحة قبل إنفاق الاستثمارات عل افتتاح فروع وغيرها.

ومن جانبه شدد ألن كليثمرس، ممثل IBM ، أن طريقة استخدام البيانات العملاقة وتوليد تحليلات عنها للاستفادة في قطاعات الأعمال المختلفة وبناء قرارات عليها هو السبب الأساسي لزيادة الاعتماد عليها.

وأكد على أن التحليل يساعد المسوقين ومنتجي المنتجات المختلفة على طبيعة القرارات المطلوبة واتخاذ ردود أفعال قائمة على البيانات الناتجة عن المستخدمين سواء على تطبيقات المحمول الخاصة بهم او من خلال مشاركاتهم على المنصات الاجتماعية وهو ما لا توفره الأدوات الأساسية التقليدية لتحليل البيانات بالطرق الورقية.

وأوضح سعدي عوينات، ممثل EMC، أن العصر الحالي يمثل نقطة فاصلة في الحياة التكنولوجية، وبالتالي فإن كل شئ يتعلق بطريقة استخدام البيانات في عصر التواصل عن بعد أو ما يطلق عليه MOBILITY.

وتطرق إلى أن الأساليب التقليدية للتحليل تقوم فقط على البيانات المتاحة من قبل الشركة في ملفاتها وغيرها، مشيرًا إلى أنه باﻻعتماد على البيانات العملاقة يتم الاعتماد على مشاركات الجمهور على الإنترنت وييانات المنافسين والشركاء وغيرها.

وقال إن التحليل التقليدي يعتمد على تحليل الماضي لتخيل المستقبل غير أن تحليل الييانات العملاقة يخلق تنبؤ بخطوات المستخدمين المستقبلية بعيدًا عن النظر للماضي لسبق تلك التوقعات وتطوير خدمات بناء على الخطوة المستقبلية المتوقعة للمستهلك.

وكشف وصول عدد الأجهزة بفضل إنترنت الأشياء إلى 20 مليار جهاز ينتج عنها 44 تريليون جيجابايت سنويا من البيانات، بينما تشير الإحصاءات إل أن نسبة البيانات، التي يتم تحليلها ﻻ تتعدى الـ 17% ومع تحليل تلك البيانات سينتج توجهات مختلفة في استخدام تلك البيانات في مجالات الحياة المختلفة وعلى رأسها اﻻستخدامات الاقتصادية.

وأكد هشام مرتضي ممثل شركة مايكروسوفت، على أهمية  النظر إلى البيانات سواء من حيث الحجم أو التنوع خاصة مع طبيعة الاستخدامات الذكية للأجهزة من هواتف ذكية وتابلت وتلفزيون وغيرها، واصفا إياها بالكنز، الذي يؤتي بثمار هائلة في حالة تح  ليل وقع صداها على استخدامات المستخدمين.

وقال محمد عبدالله ممثل سيسكو، إنه خلال 20 عاما من اختراع الإنترنت بلغ عدد الأجهزة المتصلة بالإنترت حوالي 20 مليار جهاز وخلال 5 سنوات قدّر البعض حجم البيانات المنتجة سيبلغ 200 مليار جهاز، وستلعب البيانات العملاقة وتحليلها الدور الرئيسي في اتخاذ قرارات استراتيجية في تحديد اتجهات قطاعات الاعمال المختلفة بناء على البيانات الناتجة عن استخدامات تلك الأجهزة.

المصدر : تكنولوجيا نيوز