إصابة مهندس اقتحامات الأقصى غليك بجراح خطرة في القدس

نشرت من قبل مصر العالم في

أصيب الحاخام الإسرائيلي يهودا غليك بجراح حرجة إثر إطلاق النار عليه في القدس المحتلة.

1378767_869634356402963_8591997763027233145_n

 أسماء بدر

وأفادت الناطقة باسم شرطة الاحتلال لوبا السمري، أن شخصًا أطلق عيارات نارية على يهودي في الخمسينات من على دراجة نارية وفر هاربًا، وبينما نقل المصاب للمشفى أقامت سلطات الاحتلال الحواجز العسكرية في القدس بحثًا عن الشخص المذكور.

ولاحقًا، تحدثت وسائل إعلام “إسرائيلية” عن أن الشخص المستهدف هو أحد كبار الشخصيات في منظمات “جبل الهيكل”، قبل أن تؤكد أن المستهدف هو يهودا غليك، بعد خروجه من حديقة الجرس في القدس المحتلة، إثر انتهاء مشاركته في مؤتمر حول “جبل الهيكل” أي المسجد الأقصى.

وأضافت، “عملية استهداف الحاخام يهودا غليك توازي عملية تصفية الوزير رحبعام زئيفي، خاصة أن الاثنين من نواة اليمين الإسرائيلي المتطرف”.

وذكرت مصادر “إسرائيلية” أن غليك أصيب بثلاث رصاصات في الصدر والبطن، وأنه دخل العناية المكثفة في مستشفى “تشعاري تسيدق” غربي القدس.

من جانبه قال نائب رئيس الكنيست موشيه فيغلين، إن القاتل اقترب من غليك وتكلّم معه بلغة عبرية بلهجة عربية قويّة، مطالبًا في حديث للقناة العاشرة شرطة الاحتلال بفتح ابواب الأقصى من الليلة لدخول اليهود إليه.

ويعتبر غليك أبرز القائمين على اقتحامات المسجد الأقصى منذ سنوات، كما أنه من أعضاء الكنيست المحرضين باستمرار على فرض السيادة “الإسرائيلية” على الأقصى، وهو مشارك أساسي في أغلب اقتحامات المسجد.
المصدر: القدس

التصنيفات: العالم