انتخابات الجمهورية على صفيح ساخن

نشرت من قبل admin1 في

لافتات-انتخابات-جريده-الجمهوريه-تصوير-احمد-رشدى-5-300x200

– فوز سعد سليم ونسرين صادق بعضوية الادارة.. وابوالحمد وخاطر وحاتم وسعداوى والمنايلى بعمومية الجمهورية
– مكبرات الصوت تشعل انتخابات مجلس إدارة وعمومية الجمهورية
– مرشح لعضوية مجلس إدارة الجمهورية يطالب بإلغاء المركزية الإدارية
-17 صحفيا يتنافسون على مجلس الإدارة و16 للعمومية فى انتخابات جريدة الجمهورية

شهدت انتخابات مجلس الإدارة والجمعية العمومية لمؤسسة دار التحرير منافسة شرسة واشتعال حرب الدعاية الانتخابية بجميع أشكالها وأنواعها .

حيث اعلنت اللجنة المشكلة من قبل المجلس الأعلي للصحافة، والمشرفة علي انتخابات مجلس إدارة مؤسسة دار التحرير،بانها تنتظر نتيجة فرز صندوق محافظة الاسكندرية لتحسم النتيجة النهائية بين مرشحين وهم سعد سليم بعدد اصوات ١٦٠ ونسرين صادق بعدد اصوات ١٤٨

وفاز كلاً من محمد ألمنايلى ٣٥٤ وفتحى أبو الحمد ٣١٣ وضياء خاطر ٢٩١ وشرين حاتم ٢٣٣ احمد سعد آوى ٢٤٠ صوتاً .

كان يتنافس على انتخابات مجلس الإدارة والجمعية العمومية لمؤسسة دار التحرير ١٧صحفياً على مجلس الإدارة و١٦على العمومية وذلك بعد تنازل 3 من المرشحين اثناء فترة التنازلات

من جانب آخر انتشرت الدعاية الانتخابية على أبواب المؤسسة وحرص المرشحين بالتواجد أمام مقر اللجان الانتخابية لاستقبال مؤيديهم ومطالبتهم بالتصويت لهم واختيار الإصلاح لهذا المنصب.

اشتعلت انتخابات مجلس الإدارة والجمعية العمومية بمؤسسة دار التحرير بمكبرات الصوت التى تعالت أصواتها أمام السرادق التى إقامته مبنى الجمهورية حيث استخدام العمال في الترويج لحملتهم الانتخابية الدي جي والأغانى الشعبية بمكبرات الصوت لحث الناخبين على التصويت لهم، وتعتبر المرة الثانية التي يستخدم فيها المرشحون الدي جي ومكبرات الصوت.

وطالب أحمد عبد الرحمن عبد السيد، المرشح لعضوية مجلس الإدارة عن الإداريين بمؤسسة الجمهورية بإلغاء المركزية في الإدارة وتفويض السلطات لمديري عموم القطاعات لدرايتهم بقطاعتهم وأوضح فى برنامجه الانتخابى أنه يعمل جاهداً على إيجاد حلول لتنمية موارد المؤسسة وذلك بتفعيل إدارات التسويق بالشركات، والعمل على إحياء جمعية الإسكان بالمؤسسة وتفعيل دورها لحل مشاكل إسكان الشباب والعاملين

واضاف السيد ضرورة التعاقد مع بعض المستشفيات المحترمة والمشهود لها بالمهنية لعلاج أسر العاملين بأسعار رمزية، ومطالبة الإدارة العليا بالمؤسسة بعمل مكتب خدمة اجتماعية بالمؤسسة وذلك لحل جميع مشاكل العاملين مع أجهزة الدولة.

التصنيفات: مصر