مؤتمر العمل العربي يبدأ غداً وسط مواجهات ساخنة

نشرت من قبل مصر العالم في

1-217كشف الاجتماع المركزى للاتحاد الدولى لنقابات عمال العرب، أن مؤتمر العمل العربى الذى يبدأ اليوم، مهدد بالفشل بسبب مشاركة بعض من النقابات المستقلة التى أوجدتها الحركة العمالية إثر فشل الاتحاد العام لعمال مصر فى الدفاع عن مطالبهم.

من جانبها أكدت ناهد العشرى، وزيرة القوى العاملة، على مشاركتها عند تشكيل وفد مصر الذى سيشارك فى المؤتمر ويضم 15 من أعضاء النقابات المستقلة، وفى المقابل ضم 6 فقط من أعضاء لجنة اتحاد العمال، الأمر الذى أثار غضب المشاركين فى اجتماع المجلس المركزى للاتحاد الدولى لنقابات عمال العرب.

وصرح مجدى البدوى، المتحدث باسم لجنة اتحاد عمال مصر، بأن مجلس إدارة الاتحاد، الذى هو عضو فى منظمة العمل العربية، سوف يقدم اليوم للجنة شؤون العضوية طعنًا فى قرار الدكتورة ناهد العشرى، بشأن تشكيل الوفد العمالى المشارك فى المؤتمر بشأن هذا الموضوع، مؤكدا أن قرار الوزيرة جاء ردًّا على قرار اتحاد العمال بشأن مطالبته رئيس الوزراء بسحب ترشيح الدكتور أحمد البرعى لمنصب المدير العام لمنظمة العمل العربية.

من جهة أخرى أكد أحمد لقمان، المدير العام لمنظمة العمل العربية، أن مصر فى قلوب الشعوب العربية، وخصوصًا أطراف العمل الثلاث، وأن البعد القومى العربى هو الذى يحرك المصريين وقياداتهم السياسية، مشيرًا إلى أن الانتماء العربى يزداد قوة ضد التوجهات الأجنبية التى تريد النيل من مصر والعرب مؤكدًا أن القيادة الحكيمة بمصر هى التى تتصدى لتلك المخططات وتجمع حولها العرب للتصدى لها.

أعلن ذلك أمام الاجتماع الموسع فى الدورة العادية السادسة للمجلس المركزى للاتحاد الدولى لنقابات العمال العرب، الذى عقد أمس السبت، برئاسة محمد شعبان عزوز رئيس المجلس المركزى للاتحاد الدولى لنقابات عمال العرب، وبحضور جبالى المراغى رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر، ورجب معتوق الأمين العام للاتحاد الدولى لنقابات عمال العرب.

وأشار لقمان إلى أن مؤتمر العمل العربى، الذى يبدأ غدا فى استضافة من مصر وتحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى، سوف يناقش أهم قضايا التشغيل والتعاون العربى فى مجال سوق العمل، وفتح حوار لأطراف العمل لكى يتم المزج بين التنمية والتشغيل، وأعلن أن صندوق التنمية البشرية بالسعودية قرر دعم تلك البرامج إلى جانب الشبكة العربية لسوق العمل وسيتم توقيع بروتكول اليوم بشأن ذلك.

من جانبه أكد جبالى المراغى على الاستقرارالذى تعيشه مصرحاليًّا، مقدما الشكر للدول العربية التى ساندت مصر للتصدى للمؤمرات التى عاشتها.. مشيرًا إلى أن الاجتماع سيشهد دعوة كافة الاتحاديات العمالية العربية ووزراء العمل العرب إلى تبادل العمالة فيما بعض واستهداف إيجاد فرص عمل للمصريين بجميع الدول العربية.

وأوضح رجب معتوق، الأمين العام للاتحاد الدولى لنقابات العمال العرب، على وحدة العمال العرب ورفضه التدخل فى الشأن العربى من جانب الاتحاد الحر، مشددًا على أنه مضت 5 سنوات منذ أن تحمل مسؤولية إدارة الاتحاد فى أعقاب المؤتمر العام الثانى عشر، الذى انعقد فى الخرطوم 2010، وأنه طيلة هذه الفترة نواجه التحديات والعقبات بروح مثابرة وعزيمة صادقة لتستهدف المصلحة هذه المنظمة العريقة.

وأكد أن مؤتمر الجزائر، والذى سيقام فى شهر فبراير القادم سيكون محطة تاريخية لمسيرة الاتحاد الدولى لنقابات العمال العرب.

التصنيفات: مجتمع مدني