عمال وموظفو مركز المعلومات بالغربية يواصلون إضرابهم احتجاجًا على تجاهل مطالبهم

نشرت من قبل مصر العالم في

0430واصل أكثر من 45 عاملاً وموظفًا بمركز شبكة معلومات محافظة الغربية  إضرابهم عن العمل، ولوحوا بتصعيد موقفهم واستمرار الإضراب بسبب تجاهل محافظ الغربية والجهات الإدارية المسئولة عن المركز لاعتماد اللائحة المالية الخاصة بالنفقات الداخلية، وقيام الإدارة بصرف 50% من إيراد المركز، والتي تبلغ 300 ألف جنيه شهريًّا لصالح صندوق الخدمات، والصرف على نشاطات الديوان العام رغم عدم وجود لائحة مالية، بينما  أهملت الإدارة صرف نسبة 10% من الأرباح للعاملين، رغم وجود قرارات إدارية تؤكد أحقيتهم فى تلك النسبة وحق المركز فى توفير رصيد خاص به لا يقل عن 40% من إيراداته.

وأكد العمال بالمركز فى استغاثة لـ “البديل” أن “إدارة المركز دائمًا تلوح بفصلنا فى حالة انتقادهم للأداء والميزانية الغامضة وأوجه الصرف غير المفهومة دون اعتماد لائحة مالية محددة، والعمل بالأمر المباشر من قِبَل المحافظة، لكونها الرئيس المباشر، حيث يتم تكليف المركز بتنفيذ كل مشاريع المحافظة مثل كشف مرافق ورفع مساحة شارع البحر بأكمله دون أى عائد مادى للمركز”، لافتين إلى أن تلك الأمور وهذه التكليفات “ما لهاش ورق”.

وأضاف العمال “يوجد بالمركز إهدار واضح لحقوق العاملين والموظفين بالمركز، حيث إن أقصى مرتب بالمركز للمهندسين ومديرى الإدارات لا يتجاوز 700 جنيه رغم دخل المركز الذي يتجاوز حوالى 300 ألف جنيه شهريًّا”، مؤكدين أن الشئون الإدارية لا تبحث مطلقًا عن حقوق الموظفين، وأن اللائحة تبين أن دخل المركز يجب أن يتم توزيعه كالآتى: 50% لصالح صندوق الخدمات التابع لها المركز، و10% أرباح للعاملين بالمركز، والباقى رصيد للمركز، مشيرين إلى أن مسئولى المركز صرفوا نصف دخلهم للتغلب على هذا الشرط.

وأكدوا أنهم حينما طالبوا بحقوقهم من الإدارة قالت: “ما فيش لايحة مالية، ولوحوا لهم بورقة فسخ العقود، حيث إن جميع الإدارات تعمل بنظام العقود، ولا يوجد تثبيت أو التزام بالتعيين مثل باقى المصالح الحكومية، كما أنهم رفضوا صرف نسبة الـ 10% من أرباح الموظفين؛ بحجة أن اللائحة لم تعتمد، مشيرين إلى أن طبيعة عملهم حساسة، فأى مواطن أو هيئة يريد توصيل مياه أو كهرباء أو صرف أو غاز أو ترخيص مبانٍ يجب أن يحصل على موافقة من المركز على الحفر، ولولا جهودهم الرئيسية فى أعمال تطوير شارع البحر بطنطا، ما كان قد تم هذا العمل الضخم.

واختتم العمال رسالتهم قائلين “نحن الآن فى إضراب عن العمل منذ أسبوع  دون  أى اهتمام من المسئولين، حيث إننا تحت ضغوط من كل الجهات غير الضغوط التى نتعرض لها يوميًّا فى بيوتنا؛ حيث إننا لا نعرف كيف نعيش فى ظل هذه الظروف المعيشية الصعبة، وليس لنا أى دخل آخر سوى هذا الراتب، وجميعنا متزوجون ولدينا أسر، ومن المفروض أننا حصلنا على وعود وعهود كثيرة من المسئولين بتحسين الأوضاع وتثبيت العمالة المؤقتة وتطبيق نسبه 200 % أسوة بموظفى الدولة من العام الماضى، ولم يتم التنفيذ حتى الآن”.

تجدر الإشارة إلى أن طبيعة العمل بمركز معلومات شبكات الغربية هو إنشاء خرائط للبنية التحتية من خطوط غاز وصرف وتليفونات ومياه وكهرباء للحفاظ عليها من الهلاك والتدمير وإرشاد المواطن والشركات إلى اتجاه ومسارات الخطوط؛ للحفاظ عليها، وهو ما يقوم به العمال والموظفون بالمركز، ومن المشاريع التى يقوم بها المركز مشروع تطوير شارع البحر وكوبرى مزلقان هلانة ومحلة روح وأرض سبرباى وأرض السجن بالمحلة الكبرى والكثير من المشاريع، والمركز يعمل به مهندسون وفنيون وعمال راتب المهندس 850 جنيهًا وراتب الفنى 800 وراتب العامل  700 جنيه.

البديل

التصنيفات: محافظات