تركيا ترمم تذكار السلطان مراد الثاني

نشرت من قبل مصر العالم في

 تقوم دور الإفتاء في قيصري وعمرانية وأق حيصار بترميم جامع السلطان مراد الثاني في مدينة روجايه الجميلة في دولة الجبل الأسود 

sultan-murad-ii-camii1

 أسماء بدر
جامع السلطان مراد الثاني واحدٌ من الرموز المعمارية في مدينة روجايه التاريخية في جمهورية الجبل الأسود. وقد عُرف الجامع الذي كانت هدية الدولة العثمانية للمدينة وظلّ لقرون تحت الحكم العثماني بأنه ’الجامع ذو المآذن البيضاء‘.

وتقوم دور الإفتاء في قيصري وعمرانيه بأعمال الترميم والإنشاءات في الجامع منذ عام 2008. أما المآذن والأقسام الداخلية تقوم بها مديرية الخدمات الاجتماعية والدينية في الجبل الأسود. وتقوم دار الإفتاء في قضاء أق حصار في ولاية مانيسا التركية بتأمين المستلزمات والأدوات بما فيها الثريّات.

وتتزيّن الجدران الداخلية للجامع ذي الطراز المعماري العثماني بآيات القرآن الكريم، ويتميز صحن الجامع بزخارفه، في حين أن مظهره الخارجي بسيط.

ويقول عارف بكر مفتي روجايه أن المسلمين في المدينة محظوظون لعدم انقطاع الأذان عن مدينتهم وأنهم يشعرون بالامتنان لتركيا التي لم تألُ جهداً في تقديم الدعم لهم حتى اليوم. وأضاف أن الجامع يفيض بالمصلين بالذات في شهر رمضان. وما تقوم به من إعادة الحياة للجامع يستحق الشكر. وتمنى أن تدوم الصلة والصداقة بين تركيا والجبل الأسود.

ويبقى جامع السلطان مراد الثاني وهو الأكبر في المدينة مفتوحاً لمسلمي روجايه خلال الساعات الأربع والعشرين؛ وتعطى فيه الدروس الدينية للطالبات في غير أوقات الصلاة.

 أخبار العالم

التصنيفات: العالم