معتقلو قطاع غزة تعرّضوا للتنكيل بهم وحرموا من تلقي العلاج

نشرت من قبل مصر العالم في

gaza-strike-22072014-001نقل محامي نادي الأسير عن ثلاثة من المعتقلين من قطاع غزة خلال العدوان أنهم تعرضوا للاعتداء والتنكيل بهم، كما أن بعضهم كان مصاباً جرّاء الغارات التي طالت منازلهم، ولم يتلقوا العلاج اللازم، لحالاتهم الصحية الصعبة.

جاء ذلك إثر زيارة محامي نادي الأسير يوسف النصاصرة للأسرى في سجن “عسقلان” اليوم الأربعاء، إذ أشار إلى أن الأسير أحمد تيمور أبو ريدة من خانيونس، والذي اعتقل من بيته خلال الحرب على القطاع، تعرّض للضرب المبرح على يد قوات الاحتلال، علماَ أنه مصاب.

أما الأسير خالد كامل إبراهيم النجار، من بلدة خزاعة في القطاع، فقد أكد بأنه كان قد أصيب في منطقة الفخذ والظهر والحوض جرّاء قصف الاحتلال لمنزله، وقد اعتقل وهو ينزف، ولفت إلى أنه لم يقدّم له العلاج اللازم لحالته الصحية.

فيما أوضح المعتقل مؤمن خالد النجار، من بلدة خزاعة في القطاع، بأن قوات الاحتلال قامت بالاعتداء عليه بالضرب المبرح أثناء عملية اعتقاله، علماً أنه يعاني من عدّة أمراض وكان قد أجرى عملية جراحية في الظهر قبيل اعتقاله.

يشار إلى أن المعتقلين الثلاثة كانت قد اعتقلتهم قوات الاحتلال في 23 من تموز الماضي، خلال العدوان على قطاع غزة، وبلغ عدد معتقلي القطاع منذ بداية العدوان (26) معتقلاً، وهم محتجزون في سجن “عسقلان”.

التحرير

التصنيفات: العالم