اليونسكو تعرب عن قلقها البالغ حول انتهاك الحريات الأكاديمية في العراق

نشرت من قبل مصر العالم في

 أشار أكسل بلاث ممثل اليونسكو في العراق، إلى أن تقارير وردت إلى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة اليونسكو في مكتب العراق، تفيد بحدوث انتهاكات للحريات الأكاديمية في بعض الجامعات العراقية، لاسيما في كل من جامعة الموصل وجامعة تكريت وجامعة الأنبار في الرمادي وجامعة ديالى في بعقوبة.

علم العراق
أسماء بدر

وتشير هذه التقارير إلى أن الأساتذة والطلاب والباحثين في تلك الجامعات يتعرضون إلى ضغوط متزايدة خاصة فيما يتعلق بالبرامج الدراسية لكليات القانون والعلوم الدينية والعلوم الطبيعية والتربية والفنون الجميلة، إضافةً إلى الترويج إلى عدم تطبيق التعليم المختلط في الجامعات. 

إن التعليم العالي والبحث العلمي لهما دور فعّال في مواصلة التقدم ونقل المعارف، وهما يشكلان ثروة ثقافية وعلمية تعد ذخراً غنياً للعراق، لذلك لا يجوز أن يصبحا هدفا لضغوط إيدولوجية لبعض الجماعات المتطرفة. 

وأكدت اليونسكو على ضرورة حماية مبدأ الحريات الأكاديمية بكل دقة وأمانة، كما أنه من حق المدرسين الأكاديميين أن يتمتعوا بحرياتهم الأكاديمية، فلا تجوز ممارسة أي شكل من أشكال التمييز في نظام التعليم في العراق، بما في ذلك التمييز بين النساء والرجال سواء كانوا من الأساتذة أو الموظفين أو الطلبة. 

التصنيفات: العالم