النيابة: أمينا الشرطة المتهمان بتهريب سجيني الإسماعيلية مسجلان «سرقة بالإكراه»

نشرت من قبل مصر العالم في

_ahm_2كشفت تحقيقات فريق النيابة العامة، برئاسة هيثم فاروق، رئيس نيابة المركز، فى قضية هروب اثنين من أخطر العناصر الإجرامية من سجن المستقبل المركزى أول أيام العيد، أن أميني الشرطة أحمد فتحى ومحمد صفوت المتهمين بتهريب السجينين مسجلان جنائيا، وأنهما كانا محبوسين على ذمة قضايا سرقات بالإكراه.

 

 

وأكدت التحقيقات أن أمين الشرطة أحمد فتحى كان محبوسا على ذمة القضية رقم «116 ع.م لسنة 2008» سرقات حديد تسليح بطريق الإسماعيلية – القاهرة، وأن المتهم محمد صفوت كان محبوسا فى القضية رقم «1229 لسنة 2006 ع.م» سرقة بالاكراه، وتم فصلهما من الخدمة قبل إعادتهما مرة أخرى بقرار من وزير الداخلية الأسبق محمود وجدى.

 

 

وطلب شادى راتب، وكيل النائب العام، حضور كل من العقيد وائل نصار، ضابط الأمن العام، مجرى التحريات، لمناقشته فى التحريات التي قدمها للنيابة، وحضور اللواء محمد عبد الجواد، مساعد مدير أمن الاسماعيلية السابق للترحيلات، والذى خرج للمعاش فى حركة التنقلات الأخيرة لسماع أقواله بصفته مسؤولا مباشرا عن سجن المستقبل والترحيلات.

المصري اليوم

التصنيفات: حوادث وقضايا