الأمم المتحدة تدعو إلى هدنة إنسانية بين غزة وإسرائيل

نشرت من قبل مصر العالم في

بان

 في الجمعة الأخيرة في شهر رمضان شارك الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في الدعوة إلى تطبيق هدنة إنسانية لمدة سبعة أيام بين غزة وإسرائيل تمتد إلى ما بعد عيد الفطر.

جاءت الدعوة في مؤتمر صحفي مشترك في القاهرة جمع السيد بان مع وزيري الخارجية الأميركي والمصري والأمين العام لجامعة الدول العربية.

وقال بان “على الأطراف أن تدرك أن الوقت قد حان للعمل، وأن الحلول يجب أن تقوم على أساس ثلاث قضايا مهمة، أولا وقف القتال. ندعو لوقف لإطلاق النار لمدة سبعة أيام تمتد لفترة العيد تبدأ بتوقف لمدة اثنتي عشرة ساعة يمكن تمديدها. ثانيا: بدء الحوار، فلا يوجد حل عسكري لمعالجة المظالم ويتعين على جميع الأطراف إيجاد الطريق للحوار. ثالثا: معالجة الأسباب الجذرية للأزمة.”

وأضاف الأمين العام أن القتال الدائر يؤكد على الحاجة لإنهاء الاحتلال المستمر منذ سبعة وأربعين عاما وتحقيق حل الدولتين.

وأكد بان كي مون أنه سيواصل مع قادة العالم والمنطقة بذل كل الجهود للتوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار من أجل شعبي إسرائيل وغزة.

وقال “يتم إحراز تقدم، ولكن يتعين بذل المزيد. قد لا نكون راضين بما نقترحه الآن ولكننا يجب أن نبني على ذلك الاقتراح. وفي نفس الوقت يموت مزيد من الأطفال كل ساعة وكل يوم.”

وأكد الأمين العام التزام الأمم المتحدة الكامل بنجاح ذلك الاقتراح، وبضمان الأمل والكرامة لجميع الفلسطينيين والإسرائيليين

 المصدر:- الأمم المتحدة

أسماء بدر

التصنيفات: العالم