للأباء بعد نتيجة الثانوية العامة.. تأنيب الأبناء يقلل ثقتهم بأنفسهم

نشرت من قبل مصر العالم في

s6201471462منذ أيام قليلة ظهرت نتائج الثانوية العامة، وبدأت معها معاناة بعض الأسر من نتائج أبنائها، حيث أرسلت أم تقول: ابنى متفوق دراسيا، فهو شديد الذكاء ويعشق التعليم، ويرغب فى دخول إحدى كليات القمة، إلا أن والده يعنفه بشده بسبب نقص درجاته الدراسية، درجة أو درجتين، وهو يعتقد أن ابنى كسول، ولا يرغب فى المذاكرة مما يؤثر على ابنى، فكيف يمكن إقناع الأب بأن الابن ذكى ومتفوق؟

تجيب على هذه الاستشارة الخبيرة النفسية سهام حسن، قائلة: يجب على الآباء ألا يكلفوا الأبناء فوق طاقتهم، فلكل طالب ظروفه وقدراته ورغبته، ولكن بعض الآباء يقومون بتكليف الأبناء فوق طاقتهم، وبالتالى يتعرض الأبناء للفشل الدائم فيعتادونه ويصبحون ضعاف الثقة فى أنفسهم.

وتضيف أن كثرة التأنيب والصراخ، يقلل من نظره المراهقين إلى أنفسهم، ويجعلهم يتقبلون الذل والإهانة فى المستقبل، وتحكم عليهم بالفشل مدى الحياة، ويجب أن يدرك الآباء أن هناك فروقا فردية بين الأبناء وتفاوتا فى درجاتهم ونسب ذكائهم أيضا.

وتؤكد أن الصراخ أو تعنيف الأبناء لن يجدى أى فائدة معهم، كما يجب إخبار الأب أن تفوق الأبناء لا يعتد به بالدرجات وأنه متفوق، واستطاع اجتياز اختبارات صعبة، كما أنه تفوق على الكثيرين من الطلاب بالمدرسة.

اليوم السابع

التصنيفات: أسرة ومجتمع