رئيس وزراء أثيوبيا: هذا ما سنفعله مع تصريحات “السيسي”

نشرت من قبل مصر العالم في

2ff8f01ab1cce5866f3cf6c6a61953a0قال رئيس الوزراء الأثيوبي، هيلي ماريام ديسالين إنه سيبادل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، نفس المشاعر والروح التواقة لتعزيز العلاقات بين البلدين. جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده ديسالين، يوم الجمعة، بمكتبه في أديس أبابا، وحضرته وسائل إعلام محلية وأجنبية، وقال فيه أيضا إن بلاده “تؤمن بالاستفادة العادلة من مياه النيل بعيدا عن مفهوم الربح والخسارة”. وأضاف “إسهام إثيوبيا بـ 86% في مياه النيل لا يجعلها تدعي الامتياز عن غيرها من دول حوض النيل”. ديسالين أكد أن “سد النهضة لن يلحق أية أضرار بمصر والسودان”، وقال “نحن نؤمن بسودان قوي ومصر قوية وإثيوبيا قوية، لأن ذلك مكسب كبير لأفريقيا”. وتابع أن “إثيوبيا ستتعامل وفق الروح التي جاء بها الرئيس المصري في قمة ملابو (عاصمة غينيا الاستوائية في يونيو/ حزيران الماضي)، لتعزيز علاقات التعاون مع مصر في كافة المجالات”. وأوخر الشهر الماضي، أعربت أديس أبابا عن التزامها بتجنّب أي ضرر محتمل من سد النهضة على استخدامات مصر من المياه، في وقت أكد فيه الجانبان المصري والأثيوبي على محورية نهر النيل كمورد أساسي لحياة الشعب المصري ووجوده، وكذلك إدراكهما لاحتياجات الشعب الأثيوبي التنموية. جاء ذلك في بيان وزعته وزارة الخارجية المصرية، تضمن ما أسمته عناصر البيان المشترك الصادر عن السيسي ورئيس وزراء أثيوبيا، بشأن الاجتماع الذي جمعهما، في ملابو عاصمة غينيا الاستوائية، على هامش القمة الأفريقية. وكان ذلك بمثابة انفراجة في العلاقات بين البلدين، بعد أن شهدت توترا خلال الفترة الماضية، على خلفية مخاوف لدى مصر من تأثير سد تبنيه أثيوبيا على مجرى نهر النيل، على حصتها من المياه البالغة 55.5 مليار متر مكعب. 
وكالات

التصنيفات: العالم