2014-635471576913495004-349_mainلقى أمين شرطة، من قوة دار السلام بسوهاج، مصرعه مساء أمس الخميس، إثر إصابته بطلق نارى بالرقبة، فى خلاف على تجارة الأثار بينه وآخرين، وصرحت النيابة العامة بدفن الجثة. 

كان مركز شرطة دار السلام قد تلقى بلاغا بإصابة حسن محمود عبدالمريد (أمين شرطة من قوة المركز)، بطلق نارى بالرقبة من الأمام، وتم احتجازه بمستشفى سوهاج الجامعى. 

فانتقل ضباط المركز لمكان الحادث، وبسؤال المجنى عليه اتهم محمد خالد أحمد توفيق، يقيم بذات الناحية بارتكاب الواقعة، وعلى الفور تم ضبط المتهم وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة بالاشتراك مع كل من: ناصر أحمد جابر وشقيقه جابر أحمد جابر، وذلك بسبب خلافات بينهما علي تجارة الآثار. 

أعقب ذلك تلقى مركز الشرطة اخطارًا من المستشفى، مفاده وفاة أمين الشرطة المذكور متأثرًا بإصابته، وبالعرض علي النيابة العامة قررت انتداب الطبيب الشرعي لتشريح الجثة لبيان سبب الوفاة والتصريح بالدفن عقب ذلك، وتم الانتهاء من التشريح وتشييع الجنازة والدفن بمقابر العائلة بذات الناحية .

التصنيفات: حوادث وقضايا