fbpx

السلامة أسلوب حياه

نشرت من قبل admin1 في

المهندس / حمدي عمر بكر

قول الله تعالى (بسم الله الرحمن الرحيم – ولا تلقوا بأيدكم الى التهلكة وأحسنوا ان الله يحب  المحسنين – صدق الله العظيم)

مما لا شك فيهأنه من حق كل إنسان أن يحيا في سلامة وصحة جيدة.

وقد يظن البعض أن السلامة والصحة المهنية تطبق داخل بيئة العمل فقط ولكن في الحقيقة أن السلامة والصحة المهنية تطبق في جميع جوانب الحياة وفي كل مكان في المنزل في الطريق في وسائل المواصلات وفي أماكن العمل حيث يتعرض الانسان للمخاطر كثيرة على مدار اليوم من مخاطر داخل المنزل ومخاطر في الشارع ومخاطر داخل عملة لذا يتبع الانسان  أسلوب السلامة في حياته حيث انه عند تناول أي من الادوية يتطلع الشخص المريض على النشرة الصحية الموجودة داخل علبة الادوية للتأكد من الجرعةالمقررة والاثار الجانبية حتى يطمئن على نفسة وتمام الشفاء في اسرع وقت  

ذ1ضحتى داخل المنزل وعند شراء أي من الأجهزة المنزلية يتبع اشتراطات السلامة العامة  في الاطلاع على الكتاب الخاص بالجهاز لمعرفة الاضرار التي تصدر من الجهاز وطريقة التركيب الصحيحة حتى لا يسبب مخاطر للمستخدمة حتى عند النزول الى الشارع يتبع الشخص أسلوب السلامة عند المرور في الشارع حتى يتجنب الحوادث اثناء سيرة في الطريق العام  حتى عند قيادة السيارة الخاصة به يتبع أسلوب السلامة في الالتزام بتعليمات المرور لتفادى المخاطر التي قد تودى بحياته لأقدر الله لذا اتباع أسلوب السلامة في الحياه من اجل سلامة الشخص يتبعها كل انسان و من الممكن أنه  ليس على دراية كافية في تطبيقها بالشكل الأمثل حتى داخل العمل يلتزم العمل بتعليمات السلامة والصحة المهنية التي من اهدفها الحفاظ على الأيدي العاملة  في المقام الأول ويأتي بعدها الحفاظ على المنشأة وما تحتويه من معدات وخامات  من التلف او الضياع داخل الاطار التشريعي التي ينص علية الكتاب الخامس من قانون العمل المصري رقم 12 لسنة 2003 م ولذلك بدأ التوجه نحو تعزيز ثقافة السلامة وأهمية ثقافة السلامة وتأثير العوامل البشرية والإدارية وعماليا تكاد ثقافة السلامة ضعيفة في مجتمعاتنا ولا نلقى لها بالا أو علما وأنها قد تكلفنا أمراض وإصابات وأحيانا أروح بشرية

وتعزيز ثقافة السلامة ليس من الأمور السهلة ولكن يجب تكاتف جميع القوة من مؤسسات تعليمية – جامعات – مكاتب التفتيش لدى القوة العملة– المؤسسات الاعلانية –وبالمعني الاصح تكاتف مؤسسات الدولة في رفع الوعي لدى المواطن بأهمية تطبق السلامة في حياته من الطفولة 

ومن التوصيات التي تعزز ثقافة السلامة

1 – تخصيص جزء من مناهج التعليم المرحلة التعليم الأساسي تتكلم عن ثقافة السلامة بوجه عام

2 – وضع منهج بشكل أكبر داخل المناهج الجامعية حتى لا يتم تصادم الخريج بعدم معرفته بالمخاطر التي تحيط به في مجال عملة وبالأخص الكليات العملية

3 – تفعيل دور المؤتمرات والندوات الثقافية لنشر ثقافة السلامة داخل المؤسسات العامة والخاصة

4 – وضع خطة سنوية للتطوير والتدريب اجباريا داخل المؤسسات العامة والخاصة تحت اشراف وزراه القوى العملة

والله الموفق والمستعان

التصنيفات: منوعات