قدّم إدوارد سنودن في مداخلة ضمن إطار مهرجان نيويوركر السينمائي الأمريكي مجموعة من النصائح حول الحفاظ على خصوصية بيانات مستخدمي الانترنيت.

إدوارد سنودن

المبرمج والموظف السابق في وكالة الاستخبارات المركزية ووكالة ناسا الأمريكيتين اعتبر أن أفضل حماية لخصوصية المستهلكين على الشبكة يتركز في التوقف عن استخدام خدمات “غوغل” و”فيسبوك” و”دروبوكس” وغيرها.

توصيات “الرجل الأكثر ملاحقة في العالم”، كما سمّاه كتاب لمراسل في “الغارديان” بعد تسريبه تفاصيل برامج رقابة وتجسس أمريكية وبريطانية، التي اقترحها في لقاء امتد لأكثر من ساعة ونقلها موقع Techcrunch، تتلخص في الآتي:

أولاً، الامتناع عن استخدام برمجيات “معادية للخصوصية” مثل DropBox الذي لا يسمح بتشفير البيانات، أو “غوغل” و”فيسبوك” اللذان رغم تطويرهما لأمن معلومات مستخدميهما إلا أنهما يظلان برأيه خدمتين “خطيرتين” من الناحية الأمنية.

ثانياً، عدم إرسال رسائل قصيرة SMS غير مشفرة واستخدام تطبيقات للتشفير مخصصة للهواتف الذكية كـ RedPhone أو Silent Circle.

تعرض سنودن بالنقد مجدداً لسياسات الرقابة في الولايات المتحدة الأمريكية داعياً إلى إصلاحها. ورغم أنه اعتبر أن وجود برامج سرية أمر مشروع للدول وأنه من غير الضروري أن يكون المواطنون الأمريكيون على علم بتفاصيلها الدقيقة، إلا أنه رأى في الوقت نفسه أن عدم اهتمام البعض بوجود برامج الرقابة تلك يعطي الحكومة حقاً لا تمتلكه بالأصل بل تحتاج إلى تبرير تصرفها في مراقبة المواطنين