10201415202045قرّرت شركتي «آبل» و«فيسبوك» المساهمة في تحمّل تكاليف عمليات تجميد البويضات للعاملات في الشركتين في إطار مساعى تقديم إمتيازات في سباق لاجتذاب المواهب.

 

واعتباراً من يناير تعتزم (آبل) دفع ما يصل إلى 20 ألف دولار للموظفات الأساسيات وغير الأساسيات مقابل إجراءات تجميد وتكاليف تخزين بويضاتهن.

 

وقالت شركة آبل، في بيان: «نواصل توسيع نطاق الإمتيازات المقدمة للمرأة بتمديد إجازة الأمومة علاوة على تحمل تكاليف تجميد البويضات في إطار دعمنا الكبير لعلاجات العقم».

 

وذكرت محطة تلفزيون (إن.بي.سي نيوز) في وقت سابق أمس الثلاثاء، أن فايسبوك، بدأت مؤخراً في تحمّل نفقات عمليات تجميد البويضات لأغراض غير علاجية لتصبح واحدة من أولى الشركات الكبيرة في قطاع التكنولوجيا التي تقدم هذا الإمتياز.

 

وأكّدت ناطقة بإسم (فايسبوك) أن الشّركة تقدم هذا الإمتياز إستجابة لطلبات من الموظفات ولدواع أخرى.

 

وتجميد البويضات إجراء مكلف لكنّه أصبح خياراً شائعاً بشكل متزايد لكثير من النساء لتمكينهن من تأخير الحمل.

 

ويلجأ إلى هذا الإجراء أيضاً في حالات أخرى مثل الخضوع لعلاجات طبية تؤثّر على الخصوبة كما هو الحال في مرض السرطان.