الرئاسة: السيسي قدم اليوم تبرعاً لصندوق “تحيا مصر” بالبنك الأهلي

03278e25-a910-4876-9768-87c110394b5e

قال بيان لرئاسة الجمهورية إن الرئيس عبد الفتاح السيسي قدم اليوم الإثنين تبرعاً لصندوق “تحيا مصر”.

وأوضح البيان أن الرئيس توجه بعد ظهر اليوم إلى البنك الأهلي المصري فرع مصر الجديدة، حيث قام بإيداع تبرع لصالح الصندوق.

وكان السيسي أعلن الشهر الماضي أنه سيتبرع بنصف راتبه البالغ 42 ألف جنيه بالإضافة إلى نصف ما يمتكله من أموال ورثها عن والده.

‬وأعلن البنك المركزي أواخر الشهر الماضي فتح حساب باسم “صندوق تحيا مصر” لتلقي تبرعات لدعم الاقتصاد المصري، بعد أن دعا السيسي المصريين إلى “تقديم تضحيات من أجل خفض عجز موازنة السنة المالية 2014-2015 والسيطرة على الدين العام”.

وعقب إعلان السيسي التبرع بنصف راتبه، أعلن عدد كبير من المسؤولين ورجال الأعمال عزمهم التبرع برواتبهم وكان من أبرزهم إبراهيم محلب رئيس الوزراء، إلى جانب وزراء آخرين.

وقال محلب، إن السيسي يدير بنفسه عوائد صندوق التبرعات السيادي “تحيا مصر”، وإن تلك عوائد لن تستغل في سد عجز الموازنة.

ويمر الاقتصاد المصري بمرحلة دقيقة منذ يناير 2011، إثر اضطرابات سياسية استمرت لثلاثة أعوام، ما يتطلب المكاشفة والمعالجة العميقة للمشاكل والتحديات والأخذ في الاعتبار تحقيق الحماية اللازمة لمحدودي الدخل والفئات الأولى بالرعاية.

 

هذا المحتوى من : 

 

قرار جمهوري بتعيين المستشار علي سكر رئيسا لهيئة قضايا الدولة

alraees-abd-alfatah-alsisi-2309

أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي، قرارًا جمهوريًّا برقم 199 لسنة 2014، بتعيين المستشار علي زكي سكر رئيسًا لهيئة قضايا الدولة، وذلك وفقًا لأقدميته المطلقة.

ذلك بعد بلوغ المستشار عزت عودة، الرئيس الحالي للهيئة، سن التقاعد القانوني مع نهاية العام القضائي الماضي الذي انتهى في 30 يونيو الماضي.

وكان المستشار علي سكر يشغل منصب النائب الأول لرئيس هيئة قضايا الدولة وعضو المجلس الأعلى للهيئة ورئيس قطاع جنوب الصعيد بها، وتدرج في المناصب المختلفة لهيئة قضايا الدولة، وتولى رئاسة أقسام الضرائب بها أمام مختلف المحاكم.

الشروق

الجيش يغلق ميدان التحرير.. واختفاء احتفالات ذكرى «30 يونيو»

Magdy-Rady-Liberation13212313

استمر إغلاق قوات الجيش لكافة مداخل ميدان التحرير، مساء الاثنين، فيما اختفت الأجواء الاحتفالية بذكرى «30 يونيو».

ولم يتواجد بالميدان سوى عدد قليل من المواطنين بالقرب من التحرير؛ حيث منعت قوات الجيش الدخول إلى التحرير، ورفع المتواجدون بمحيط الميدان صور الرئيس عبد الفتاح السيسي، وعلم مصر.

وكان قوات الجيش قد أغلقت ميدان التحرير، بعد تفجيرات اليوم الاثنين، بمحيط قصر الاتحادية، التي أسفرت عن مقتل ضابطين وإصابة 13 آخرين.

الشروق

السيسي يلجأ لـ”العريان” لإنقاذ الاقتصاد

169891473kv4vuziv

عند وصول الخبير الإقتصادي البارز الدكتور محمد العريان لمطار القاهرة الدولي أمس الأول كان في إستقباله مسؤولون من إحدي الجهات الأمنية رافقوه إلى مقر إقامة الرئيس عبد الفتاح السيسي، الذي يسعى للإستفادة من خبرات العريان في معالجة ملف الاقتصاد المصري.

وذكرت صحيفة القدس العربي اللندنية، أن العريان شخصية مرموقة عالميا في المجال الإقتصادي. وكان لغاية فترة قصيرة المدير العام لـ»بيمكو» أكبر صندوق في العالم للإستثمار في السندات، ويدير أصولا تزيد قيمتها على 1100 مليار دولار أمريكي
وسبق للسيسي ان عمل على الاستفادة من خبرة الدكتور محمد العريان الاقتصادية، عندما ضمه إلى الهيئة الاستشارية لحملته الإنتخابية.
ومحمد العريان هو نجل المستشار عبد الله العريان، الذي شغل لسنوات طويلة منصب قاضٍ في محكمة العدل الدولية.
وحصل محمد العريان على شهادته الجامعية الاُولى في الإقتصاد من جامعة كامبريدج البريطانية، ثم حصل على شهادتي الماجستير والدكتوراه في الاقتصاد من جامعة اُكسفورد.
وعمل لمدة 15 عاما في صندوق النقد الدولي في واشنطن قبل تحوله للعمل في القطاع الخاص، حيث عمل مديرا تنفيذيا في بنك «سالمون سميث بارني» التابع لسيتي جروب في لندن.
وفي عام 1999 انضم إلى صندوق»بيمكو» الاستثماري العالمي، وحصد ألقابا كثيرة وبرز اسمه كواحد من أهم نجوم عالم الاستثمار الذين صعدوا بسرعة غير عادية. ونال في عام 2008 جائزة عالمية عن كتابه «عندما تتصادم الأسواق».
وتقول مصادر مطلعة أن الدكتور محمد العريان يميل بشكل كبير إلى نموذج المشروع الاقتصادي للزعيم الراحل جمال عبد الناصر، الذي يهتم بالفقراء والطبقة العريضة التي تمثل قطاعا واسعا من الشعب المصرى.
وفي مقال للعريان نشر في في موقع شركة «بلومبرغ» الأمريكية للأنباء، حدد 3 خطوات فقط يستطيع بها السيسي مواجهة التحديات والأزمات المتفاقمة.
وذكر أن نجاح الرئيس السيسي في تحقيق أهداف الثورة «خبز، حرية، عدالة اجتماعية» يتطلب منه التركيز على: الأمن والتمويل والنمو الاقتصادي، وأن المهمة الأولى تتطلب التصدي للعنف الذي حصد كثيرا من الأرواح وأضعف مكانة مصر الدولية ودمر السياحة وقوض الأنشطة الاقتصادية.
والمهمة الثانية تتطلب معالجة العجز في الميزانية، الذي يهدد بتفاقم التضخم الذي يتضرر منه فقراء مصر على وجه التحديد، حسب العريان، وطالب الحكومة بإيجاد وسيلة لتعزيز النمو الاقتصادي، الذي لم يستوعب القوى العاملة الجديدة، مما أدى إلى ارتفاع مستويات البطالة على نحو مقلق.

الوفد

الإرهاب، والغاز أهم ملفات زيارة السيسي للجزائر

0,,17736006_303,00

وافقت الجزائر على تزويد مصر بخمس شحنات غاز طبيعي مسال خلال زيارة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي للجزائر، والذي ناقش خلالها مع نظيره الجزائري الرئيس عبد العزيز بوتفليقة أيضا قضية الإرهاب والوضع في ليبيا.

أجرى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي محادثات حول الإرهاب والوضع في ليبيا مع نظيره الجزائري عبد العزيز بوتفليقة في الجزائر أول بلد يزوره منذ انتخابه رئيسا لمصر في نهاية أيار/مايو، بحسب تصريحات بثها التلفزيون الحكومي المصري.

وقال السيسي اليوم الأربعاء(25 حزيران/ يونيو 2014) “كان لابد أن آتي إلى الجزائر (لأن) هناك قضايا كثيرة نحتاج لتفاهم حقيقي حولها، وذكر قضية “الإرهاب” حيث قال “نحتاج إلى تنسيق مواقفنا (حول) مشكلة الإرهاب..وعندنا الموقف في ليبيا، ونحن دولتا جوار مباشرين لها”.

وكان الرئيس المصري وصل صباح اليوم إلى الجزائر وتوجه من المطار مباشرة للقاء بوتفليقة في مقر إقامته بزرالدة بالضاحية الغربية الساحلية للجزائر العاصمة، قبل أن يتوجه إلى مالابو عاصمة غينيا الاستوائية لرئاسة وفد مصر في أعمال الدورة العادية الثالثة والعشرين لقمة الاتحاد الأفريقي.

من جانب آخر قال مصدر بشركة سوناطراك الجزائرية المملوكة للدولة اليوم الأربعاء إن الجزائر وافقت على توريد خمس شحنات غاز طبيعي مسال لمصر حجم كل منها 145 ألف متر مكعب قبل نهاية العام. وأضاف المصدر أنه لم يتم الاتفاق حتى الآن على السعر لكن الاتفاق اكتمل تقريبا في إطار محادثات لتزويد مصر بالغاز الطبيعي الجزائري لتشغيل محطات الكهرباء.

الشروق

السيسي يلتقي رئيس جنوب السودان ونائبه في غينيا

220081_0_19

أجرى الرئيس عبدالفتاح السيسي، مباحثات، مساء الأربعاء، بمقر إقامته في «مالابو»، عاصمة غينيا الاستوائية، مع كل من رئيس جنوب السودان، سيلفا كير.

كما أجرى السيسي أيضًا مباحثات مع النائب الأول لرئيس السودان، بكري حسن صالح.

كان السيسي وصل في وقت سابق إلى مالابو لرئاسة وفد مصر في الدورة العادية الـ23 لقمة الاتحاد الأفريقي.

المصري اليوم

عبود الزمر: يعلن إنتهاء ولايه «مرسي» ويطرح حل لدماء الشهداء

1020131714155

قال عبود الزمر عضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية، أن الرئيس الشرعي للبلاد هو عبد الفتاح السيسي والحديث عن شرعيه مرسي بات غير منطقي لأن مرسي منذ وضعه في السجن بات مسلوب الإرادة وبالتالي تسقط ولايته.
وأكد الزمر الذي شارك في فتوى قتل الرئيس الراحل محمد أنور السادت من قبل في بيان نشر على أحدى الصفحات الموالية لجماعة الإخوان المسلمين، أن “الأسير لا يقود والجريح لا يقرر”، وتابع الزمر أنه إذا وقع الأمير أو الرئيس في الأسر ومُنع من مزاولة سلطاته فإنه يتم انتداب من يقوم مقامه حتى يرجع، فإن لم يتمكن أحد من إنقاذه فإن الواجب هو اختيار رئيس جديد وليس ترك الأمر فوضى لخطورة ذلك على مستقبل الوطن”.

وأضاف الزمر أن “الرئيس المعزول لا يمكنه القيام بمهامه ولا يصح له أن يتدخل في إدارة المواقف بأي صورة كانت، فالأسير دائمًا تحت ضغط نفسي يجعل قراراته بعيدة عن الصواب, ونفس الحالات تتكرر مع القائد الجريح في المعركة فلا يسمح له بالاستمرار بل يتم إخلاؤه على الفور”.

رأي الزمر، وهو القيادي البارز في الجماعة الإسلامية والذي دافع دائما عن أفكارها، لم يتوافق هذه المرة مع الرأي الرسمي الصادر عن الجماعة، ففي بيان رسمي أصدره المكتب الإعلامي للجماعة الإسلامية في ساعة مبكرة من صباح اليوم الثلاثاء، أكدت الجماعة وهي عضو في تحالف دعم مرسي، أن موقفها الواضح والمعلن هو ما وصفته ب” المعارضة السلمية” للنظام الحالي.

مشددة على أن رأي قياديها البارز “يعبر عن وجهة النظر الشخصية له أما الموقف الرسمي للجماعة فلا يعبر عنه سوى البيانات الرسمية الصادرة عنها”.

يبرر الزمر، رأيه الذي تناوله في المقال بأنه سبق وحذر من خطورة الاستمرار في الصراع الدائر دون وجود حل سياسي، إلا أنه جاءته بعض المعاتبات بسبب حديثه عن المصالحة ودماء المعتصمين في “رابعة” و”النهضة” لم تجف”.

يستدرك الزمر، والذي لم يشارك في اعتصامي رابعة والنهضة، علي عكس عدد أخر من قيادات الجماعة كان له ظهور شبه يومي من خلال منصة اعتصام رابعة وفي مقدمتهم ابن عمه الدكتور طارق الزمر، والمهندس عاصم عبد الماجد، قائلا: “وهل هناك استعمال للصلح ورأب الصدع إلا في مسألة الدماء، فمن ثبت أنه قتل أحدًا حوسب, أما من سقط دون أن يدري أحد من هو قاتله فله دية كاملة من خزانة الدولة سواء كان مواطنًا أو جنديًا في الجيش أو الشرطة فكل هؤلاء دماؤهم معصومة لا يجوز استهدافها”.

وهنا يوجه عبود الزمر اللوم لجماعة الإخوان المسلمين، لأنهم بحسب ما جاء بالمقال، “مشغولون في أمور لا تصب في الاتجاه الصحيح”، كما يقول، ولعدم الاستجابة لدعوته مرارًا بـ “وجوب تقويم تجربة الإخوان لمعرفة الأسباب الحقيقة التي أدت إلى نزع السلطة على هذا النحو السريع وفقدان مواقع كثيرة على مستوى العمل النقابي أو الاجتماعي ودخول أعداد كبيرة من الإخوان إلى السجون”.

ينتقد الزمر، ذو الخلفية العسكرية فهو ضابط سابق بالقوات المسلحة وشارك في حرب أكتوبر ٧٣، قرار تحالف دعم مرسي، بمقاطعة الانتخابات البرلمانية التي دعا إليها الرئيس السيسي يوم ١٨ يوليو المقبل، معتبرا أن المقاطعة ستضيف سلبية كبرى على الأداء التنظيمي للتحالف عامة والإخوان بشكل خاص.

وتابع مشدداً على ضرورة أن تعيد جماعة الإخوان “هيكلة الأوضاع وتتخلى عن الصدارة لأن العقوبات المتلاحقة التي نشاهدها تحل بالإخوان تحتاج إلى تعديل لقواعد الانطلاق”.

وبحسب عبود الزمر، فإن “الإخوان تتهرب فيما أعلم من إجراء تقويم حقيقي بل تجدهم من حين لآخر يلقون بأسباب الفشل على غيرهم دون أنفسهم، وهو خلل منهجي لابد من معالجته فقيادة الإخوان مابين أسير وجريح تجعل الإنسان غير قادر على الاختيار الصحيح”.

 محيط

تنازل السيسي عن نصف راتبه شجع رجال أعمال بتقليده بالخانكة

3d583f9c8c5e27503dbf678913e8a15d_L
أعلنت جمعية “رجال الصناعة والاستثمار” بالخانكة، تأييدهم لمبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسى بالتنازل عن نصف راتبه وممتلكاته لصالح مصر.

وأكد رجال الأعمال، أنه يجب أن يكون هناك مبادرات من الهيئات، والمصالح، ورجال الأعمال، والمجتمع المدني، للنهوض بالوطن أسوة بما فعله الرئيس.

 

وفي ذات السياق، أطلقت الجمعية أول مبادرة لرعاية الفقراء بمدينة الخانكة، تضمنت إقامة عمارتين سكنيتين، وتوزيعهما علي الفقراء بالمجان، في إطار دور المشاركة المجتمعية لرجال الصناعة والاستثمار.

 

من جانبه أكد المحاسب صلاح السعودي، رئيس مجلس إدارة الجمعية، أن مبادرة الرئيس يجب أن تكون مقدمة لمبادرات مماثلة، في وقت نحن أحوج ما نكون فيه إلى آلاف المبادرات من هذا النوع، مشيرا إلى أن الجمعية قررت  في إطار التضامن مع مبادرة الرئيس، إطلاق مبادرة بإقامة مساكن لغير القادرين بالخانكة، في إطار الشعور بمسئولية القطاع الخاص في المشاركة المجتمعية.

 

ودعا سعودي، كافة رجال الأعمال للخروج من النفق المظلم، وطرح الاتهامات التي طاردت كل رجال الصناعة والاستثمار بالفساد طوال الفترة الماضية جانبا، والعمل من أجل مصر ، والنهوض باقتصادها وفتح فرص عمل جديدة وتشجيع الاستثمار الأجنبي للخروج من عنق الزجاجة.

بوابة القاهرة

“آسف ياريس”: مبارك تبرع بـ50 ألف جنيه للجيش.. ومرسي أكل بـ3 ملايين أوز وبط

245277_Large_20140622055805_11

قالت صفحة “أنا آسف ياريس”، أكبر الصفحات المؤيدة للرئيس الأسبق حسني مبارك، على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، إن الرئيس المخلوع تبرع بـ50 ألف جنيه قيمة راتبه الشخصي من الأوسمة والنياشين لجيش مصر.

 

وقال مسؤول الصفحة: “هل تعلم أن مبارك تنازل عن 50 ألف جنيه قيمة راتبه الشخصى من الأوسمة والنياشين لجيش مصر، والمشير السيسي تنازل عن نصف ثروته ونصف مرتبه لمصر، ومحمد مرسي أكل بـ 3 ملايين جنيه “أوز وكفته وبط” على حساب مصر.. أنشرها تحت شعار فكر الإخوان ونكد عليهم”.

 

الجدير بالذكر، أن الرئيس عبدالفتاح السيسي أعلن، صباح اليوم، تنازله عن نصف راتبه الذي يتقاضاه من مؤسسة الرئاسة، إضافة إلى نصف ما يمتكله لصالح مصر، وذلك خلال كلمته التي ألقاها في حفل تخرج الدفعة 108 من الكلية الحربية.