مشـروع مـسبـار إماراتـي لاستكشاف الـمريخ

نشرت من قبل admin1 في

MOON-2087

بعد أن أعلنت قبل أشهر عن إطلاق مشروع لإرسال أول “مسبار عربي” يصل إلى المريخ في 2021، وقعت في الإمارات اتفاقية بين “وكالة الإمارات للفضاء” ومؤسسة “العلوم والتقنية المتقدمة” وصفت بالخطوة الأولى نحو تحقيق المشروع.

وقعت في الإمارات اتفاقية، وصفت بأنها البداية العملية لمشروع إرسال مسبار إلى المريخ في حدود العام 2021. فيما دعا نائب رئيس الإمارات، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أبناء المنطقة إلى المشاركة في كتابة “تاريخ جديد”. الاتفاقية عقدت بين “وكالة الإمارات للفضاء”، التي أسست لإدارة المشروع، و”مؤسسة الإمارات للعلوم والتقنية المتقدمة” التي تعمل في مجال الأقمار الاصطناعية.

ووصف الاتفاق بـ”الخطوة العملية الأولى” لتنفيذ مشروع مسبار المريخ، وذلك “تحت إشراف الوكالة وبتمويل مباشر منها وفق اتفاقية تمتد لمدة سبع سنوات”. وأعلنت الإمارات في تموز/يوليو تأسيس وكالة فضاء وطنية وإطلاق مشروع لإرسال أول “مسبار عربي” يصل إلى المريخ في 2021، مشددة على ضرورة عودة المنطقة العربية والإسلامية، التي تنهشها النزاعات، إلى “صناعة الحضارة”.

وسيتزامن هذا الإنجاز مع الذكرى الخمسين لقيام دولة الإمارات العربية المتحدة في 1971. وكانت الإمارات قد وضعت إستراتيجية معمقة لإرساء ما يعرف بـ”اقتصاد المعرفة” في البلاد.

واقتصاد المعرفة الذي يركز على نشاطات تكنولوجية وعلمية متقدمة وذات إسهام كبير في الاقتصاد، سيسمح لها بالابتعاد تدريجيا عن الاعتماد المفرط على العمالة الأجنبية، إذ يشكل الأجانب أكثر من 85 % من سكان الإمارات، غالبيتهم من العمالة الآسيوية غير الماهرة.