“حساسية المثانة” ما تحتاج المرأة معرفته عنها

نشرت من قبل admin1 في

201410190946824

24 – صحة


مشكلات التحكم في التبول حساسة، وأحياناً لا يتم الحديث عنها حتى مع أقرب الأشخاص، لكن تشير التقارير الطبية إلى أن واحدة من كل 3 نساء تعاني من حساسية المثانة، أي أن المثانة لا تعمل بشكل صحيح ما يؤدي إلى سلس البول.

بحسب التقارير الطبية تتعرض 25 بالمائة من النساء للتسرب عدة مرات يومياً، ومعظمهن لا يذهبن إلى دورة المياة في الوقت المناسب

هناك عدة أسباب لسلس البول وحساسية المثانة، فقد يكون هناك فرط في نشاط المثانة يزيد الرغبة في التبول، ويعني ذلك أن الحاجة الملحة للتبول قد تجعل السيطرة على البول حتى الوصول إلى الحمّام صعبة، فيحدث تسرب، وأحياناً يرافقه سعال وعطس. يمكن التغلب على هذه الحالة بواسطة التمارين الرياضية وأيضاً الضحك.

الرغبة الملحة في التبول والسلس الناتج عن الإجهاد هما أكثر أنواع حساسية المثانة شيوعاً بين النساء.

من الهام أن تراقب المرأة حالتها الصحية، لتقديم معلومات كافية عن أية ظواهر صحية أخرى للطبيب، من أجل الحصول على أفضل استشارة طبية. فهناك أعراض خاصة تؤثر على الحالة تحدث بعد الحمل والولادة، أو أعراض ترتبط بالتقدم في العمر، حيث تضعف عضلات جدران المثانة فتصبح حساسة.

من الحالات الصحية التي تؤثر أيضاً على هذا الموضوع زيادة الوزن، ومرض السكري من النوع2، كما يمكن أن تزيد بعض الأدوية حساسية المثانة.

بحسب التقارير الطبية تتعرض 25 بالمائة من النساء للتسرب عدة مرات يومياً، ومعظمهن لا يذهبن إلى دورة المياة في الوقت المناسب.

وتقول التقارير أن ثلثي النساء يتعرضن لتسربات من المثانة  أثناء النوم، وأن 15 بالمائة منهن تتأثر حياتهن العامة وأنشطتهن اليومية كالسفر والعلاقة الحميمية لهذا السبب.

عندما تشعر المرأة بحساسية في المثانة، وتزايد الرغبة في التبول، تنبغي استشارة الطبيب والتغلب على الحرج الذي يتعلق بهذا الموضوع، خاصة أن كثيرات تعانين من المشكلة نفسها. حيث تشير التقارير أن التشخيص الطبي لكثير من الحالات قد يتأخر 6 سنوات بسبب الحرج من التحدث عن المشكلة.

ينبغي على المرأة التي تعاني من مشكلة فرط نشاط المثانة الحفاظ على وزن صحي، وتجنب مثيرات المثانة مثل الكافيين والكحول، والتوقف عن التدخين.

إلى جانب هذه العوامل المتعلقة بنمط الحياة، والتي يمكن أن يضاف إليها التمارين الرياضية والضحك لتقوية العضلات، هناك خيارات علاجية يمكن التعرف عليها بعد استشارة الطبيب، منها خيارات جراحية.

التصنيفات: صحتك