أقباط مصر يطالب السيسي بإعادة التحقيق في أحداث ماسبيرو

نشرت من قبل مصر العالم في

2014_10_7_21_56_46_70طالب ائتلاف أقباط مصر، الرئيس عبد الفتاح السيسي، بإعادة فتح التحقيقات بأحداث ماسبيرو، كنيسة القديسين، لأنهم حدثوا أثناء تولي السيسي رئاسة المخابرات الحربية، وعلمه بالكثير من الحقائق ونقاط الغموض التي تشوب أوراقهم المتناثرة منذ ثلاث سنوات وما يزيد، بحسب ما جاء في بيان صادر عن الائتلاف اليوم الثلاثاء.

وقال فادي يوسف، مؤسس ائتلاف أقباط مصر، في بيان صادر اليوم الثلاثاء، إن “هناك دماء مصرية طاهرة سالت على الأرض وبين مذبحة القديسين ومذبحة ماسبيرو ضاعت الحقيقة وأفلت معها الجاني ومحرضوه في الوقت الذي رفضنا فيه تدويل القضية للخارج حفاظاً على تماسك الوطن وعدم التدخل في شئونه الداخلية ومازالت قلوب أسر هؤلاء الشهداء تتباكى الظلم”، بحسب ما جاء بالبيان.

وفي سياق موازٍ، أعلن الائتلاف قبوله الدعوة السنوية المقدمة له من أسر ضحايا ماسبيرو للمشاركة في القداس الإلهي لذكرى مذبحة ماسبيرو، الذي سيقام بكاتدرائية الملاك ميخائيل -التي تضم مدفن شهداء ماسبيرو بمدينة السادس من أكتوبر في صباح الجمعة القادم .

ومن المقرر أن يترأس الصلاة كلًا الأنبا رافائيل، سكرتير المجمع المقدس، نائبًا عن البابا تواضروس الثاني، ونيافة الأنبا دماديوس، أسقف أكتوبر وتوابعها، ولفيف من الآباء الكهنة والرهبان والشخصيات العامة.

وتقام مراسم التأبين بعد القداس، وتشمل فرق ترانيم كورال وأوبريت ترفع به صور شهداء ماسبيرو، بالإضافة إلى قيام الأنبا رافائيل يرافقه الأنبا دماديوس، بتكريم أسر الشهداء وتسليمهم الهدايا التذكارية بجانب إلقاء رافائيل لكلمة أثناء عظة القداس.

مصراوي

التصنيفات: مصر