بوتين: أطماع شرهة تُوقع العالم في الهاوية

نشرت من قبل مصر العالم في

بوتين

حضر الرئيس الروسي مراسم إزاحة الستار عن تمثال أبطال الحرب العالمية الأولى في موسكو في 1 أغسطس

أكرمت روسيا ذكرى أبنائها الذين اضطروا إلى خوض معارك الحرب العالمية الأولى بإقامة تمثال لهم في عاصمتها موسكو. وأزيح الستار عن التمثال في 1 آب/أغسطس في الذكرى المئوية لبدء تلك الحرب.

وخاضت روسيا تلك الحرب غصبا عنها، نزولا عند رغبة حلفائها البريطانيين والفرنسيين، وفقدت فيها أكثر من ثلاثة ملايين من أبنائها.

وقال بوتين إن روسيا بذلت كل ما بوسعها لإقناع أوروبا بضرورة تسوية مشاكل تسببت في النهاية باشتعال الحرب بالطرق السلمية.

لكن ما أطلقته روسيا من مناشدات لم يلق اذنا صاغية، فدفعت أوروبا والعالم ثمنا غاليا لطموح قادة الدول لتحقيق المكاسب بأي ثمن من خلال العدوان.

ووصف بوتين الحرب العالمية الأولى بأنها كارثة مفجعة تذكِّر الناس بما يؤول إليه “العدوان والأنانية وأطماع شرهة لقادة الدول تتغلب على الحس السليم”.

وأضاف: “حبذا لو أننا نذكر هذا”.

وكان بوتين قال في رسالة وجهها إلى المشاركين في ندوة نظمتها روسيا بمناسبة ذكرى بدء الحرب العالمية الأولى إن تلك الحرب “حلت كارثة مفجعة على البشرية جمعاء إذ أنها أودت بحياة ملايين الناس”.

المصدر:- صوت روسيا

أسماء بدر

التصنيفات: العالم