مجلس الأمن قلق من تجارة النفط غير المشروعة التي تدر دخلا للإرهابيين في العراق وسوريا

نشرت من قبل مصر العالم في

_Seccouncil

 أعرب مجلس الأمن الدولي عن القلق إزاء التقارير التي تفيد بوصول الجماعات الإرهابية إلى حقول النفط وخطوط الأنابيب والسيطرة عليها في سوريا والعراق، مشددا على التزام الدول الأعضاء تجاه منع ووقف تمويل الأعمال الإرهابية.

وأشار بيان رئاسي صادر عن المجلس إلى أن أية تجارة في النفط مع كل من جماعة الدولة الإسلامية في العراق والشام وجبهة النصرة لا تتفق مع قرارات المجلس، وعلى جميع الدول ضمان أن المواطنين وأي أشخاص داخل أراضيها لا يتاجرون في النفط مع تلك الكيانات. 

وأشار البيان إلى أن حقول النفط وغيرها من البنى التحتية ذات الصلة والتي تسيطر عليها الجماعات الإرهابية قد تولد دخلا ماديا للإرهابيين من شأنه أن يدعم جهود التنظيم بما في ذلك المقاتلون الإرهابيون الأجانب وتعزيز قدرتهم التشغيلية، لتنظيم وتنفيذ المزيد من الهجمات الإرهابية.

وأكد مجلس الأمن الدولي على التزامه القوي باستقلال سوريا والعراق وسلامتهما الإقليمية، كما أدان بشدة أية مشاركة مع الجماعات الإرهابية في تجارة النفط في سوريا والعراق، سواء بشكل مباشر أو غير مباشر.

المصدر:- الأمم المتحدة

أسماء بدر