الرئيسية 3 منوعات 3 غرائب وطرائف 3 هل يمكنك أداء عدة مهام بكفاءة في آن واحد؟

هل يمكنك أداء عدة مهام بكفاءة في آن واحد؟

_94831415_multitaskersيستطيع عددٌ محدودٌ فقط من الناس أن يؤدوا أكثر من مهمة واحدة بكفاءة في آن واحد، فهل يمكن أن تكون أنت واحدا من بين هؤلاء؟

أقر أنني من بين هؤلاء الذين يمكن أن تجد أمامهم شاشة كمبيوتر تضم عشر نوافذ على الأقل مفتوحة في وقت واحد، وذلك بالتزامن مع إجراء محادثة هاتفية، أو الاستماع إلى بثٍ إذاعي، وإرسال رسائل قصيرة.

ورغم أنني أصر على أنه بمقدوري التركيز بكفاءة في كل هذه الأمور في وقت واحد، فإن البراهين والأدلة تشير إلى أن ذلك ليس صحيحا على الأغلب.

والحقيقة أنه كلما كان المرء يَحسَب أنه قادرٌ على أن يؤدي العديد من المهام بكفاءة بشكل متزامن، زادت فرص عدم قدرته على القيام بذلك. كما أن من يفعلون ذلك السلوك كثيرا، يسجلون نتائج أقل في الاختبارات من غيرهم ممن لا يركزون في مهام عديدة في وقت واحد.

بعبارة أخرى؛ لا تعني كثرة ممارسة ذلك السلوك إكساب المرء القدرة على إتقانه بشكل أكبر. غير أنه ثمة استثناءات لهذه القاعدة بالطبع.

وقد كشف علماء نفس، عن طريق الصدفة، النقاب عن وجود مجموعة من البشر قادرة على أداء أكثر من مهمة بكفاءة في ذات الوقت، بل وقد تزيد كفاءة ذلك الأداء كلما اضطروا إلى توزيع انتباههم على مهام أكثر.

وأطلق العلماء على هؤلاء الأشخاص وصف “متعددي المهام”، والذي يشير إلى أنهم “قادرون على أداء مهام متعددة بكفاءة وفي آن واحد”.

وقد أجرى دافيد ستراير، وجيسون واطسون، أستاذا علم الأعصاب المعرفي بجامعتي يوتاه وكولورادو دنفر الأمريكيتيّن، تجربةً لدراسة ما ينجم عن جلوس المرء على مقعد السائق في جهازٍ محاكاة قيادة السيارة، في ظل انشغاله أثناء القيادة بالثرثرة في الهاتف باستخدام سماعات الأذن.

ولجعل الأمر أكثر صعوبة، كان يتعين على من يخوض هذه التجربة البقاء على مسافة معينة من السيارات التي تسبقه، وكذلك محاولة حفظ قائمة من الكلمات، وحل مسائل حسابية في الوقت ذاته.

شاهد أيضاً

بالفيديو.. صراع رهيب بين الحوت القاتل وأسود البحر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *