ربما اختلفت الأراء عن أسباب عزوف الشباب عن الزواج فى الفترة الحالية، ولكن أجمعت على شىء آخر وهو عدم فهم الشباب للحياة الزوجية ومسئولية الارتباط بشخص آخر، والفصل بين القصص الرومانسية وواقع الحياة، وهو ما يعتبر أسباب أخرى لعزوف الشباب عن الزواج.

يرى أحد المغردين عبر هاشتاج “ناقصنا ايه عشان نتجوز” الذى تصدر قائمة الأكثر تداولا على تويتر، أن الشباب ينقصه التأهيل النفسى وتحمل مسئولية تكوين أسرة وحياة زوجية، قائلاً :”نقصنا أب يعلم ابنه الرجولة وأنه فى يوم هيبقى مسئول عن نفسه وأولاده وزوجته ويعلمه يعنى إيه احتواء وحب وتضحية وحياة زوجية، وناقصنا أم تعلم بنتها أنها هتبقى أم ومسؤولة عن بيت وعيال وزوج وحياة زوجية صعبة. مش راجل كل همه يجيب سجايرة وكيفه وست كل همها شكلها”.