fbpx

سفير مصر باليونسكو: المنظمة لم تستدع وزير الآثار المصري

نشرت من قبل مصر العالم في

images-157321باريس- أ ش أ:

نفى سفير مصر باليونسكو، ورئيس المجلس التنفيذي للمنظمة، الدكتور محمد سامح عمرو، ما نشرته بعض وسائل الإعلام المصرية بأن اليونسكو “استدعت” وزير الآثار المصري، الدكتور ممدوح الدماطي، لسؤاله بشأن أزمة هرم سقارة، مؤكدا بوضوح على أن هذا الخبر ليس صحيحا على الإطلاق.

وذكر سفير مصر باليونسكو، في بيان له اليوم الاثنين، أن الزيارة المقبلة لوزير الآثار المصري لليونسكو جاءت بناء على دعوة من الوفد المصري الدائم بالمنظمة لحضور الندوة الدولية التي ينظمها كل من الوفد وسكرتارية المنظمة وجمعية أصدقاء المتاحف المصرية بباريس لمناقشة وضع المتاحف المصرية التي تعمل الحكومة على إعادة ترميمها، مثل متحف الفن الاسلامي، والمتاحف التي تعثر الانتهاء من إعدادها وافتتاحها خلال السنوات الماضية وتعمل الحكومة المصرية أيضا على الانتهاء منها خلال الفترة المقبلة مثل متحف الحضارة والمتحف اليوناني والروماني بالإسكندرية.

وأضاف عمرو أن الهدف من الترتيب لهذه الندوة الدولية هو استمرار للجهود المبذولة فيما يخص هذه المتاحف الثلاثة ومناقشة التقرير الذي أعدته البعثة الدولية التي شكلتها منظمة اليونسكو وعدد من المنظمات الأخرى المعنية والتي زارت مصر أوائل شهر سبتمبر الماضي بهدف تنفيذ التوصيات الواردة بهذا التقرير، وتوفير كل سبل التعاون لمساعدة الحكومة المصرية للانتهاء من الأعمال في هذه المتاحف الثلاثة وأن تكون جاهزة للافتتاح في القريب العاجل.

وعبر سفير مصر باليونسكو عن أسفة الشديد عن نشر هذا الخبر الذي لا سند له من الحقيقة حيث أن منظمة اليونسكو كمنظمة دولية حكومية لا تملك إلا التعاون مع الدول الأعضاء فيها لتحقيق أهدافها والأغراض التي أنشئت من أجلها وتقديم المساعدة للدول الأعضاء فيها، ولا تملك شأنها شأن أية منظمة دولية أخرى ، أن تستدعي أي مسؤول حكومي من الدول الأعضاء فيها. كما أن نشر هذا الخبر لا يليق باسم ومكانة مصر الدولية. 

وأكد أن الفترة الحالية تشهد عمقا في العلاقات وتعاونا مستمرا بين كل من مصر واليونسكو، وإن اليونسكو لا تتدخر جهدا في تقديم كل صور المساعدة للحكومة المصرية فيما يتعلق بمجالات عمل المنظمة.

التصنيفات: مصر