انتشار الحصبة والجديري بمدارس أسيوط.. وأولياء الأمور يمنعون أبناءهم من الدراسة

نشرت من قبل مصر العالم في

الحصبه-في-المدارسانتشار الحصبة والجديري بمدارس أسيوط.. وأولياء الأمور يمنعون أبناءهم من الدراسة

أثار انتشار الإصابة بمرض والحصبة بين طلاب المدارس الابتدائية بأسيوط فزع أولياء الأمور خشية على أبنائهم، خاصة بعد إصابة 13 طالبًا بمدارس الأرياف والقرى، ما اضطر أولياء الأمور إلى منع أبنائهم من الذهاب إلى مدارسهم.

يقول مصطفى سليم أحد الأمور حيث يدرس أبنه بمدرسه عرب الجهمة الابتدائية مركز الغنايم: إنه منع ابنه من الحضور إلى المدرسة؛ خشية إصابته بالجديري المائي، بعد اكتشاف أكثر من حالتين من زملائه داخل الفصل مصابين بالجديري المائي.

وأضاف فرجاني سيد، والد أحد الطلاب بمدرسة عبد الرحيم القناولي بقرية بني عديات مركز منفلوط: إن ابنه تغيب عن المدرسة منذ يوم 5\ 12 /2014 حتى الآن؛ خشية من إصابته بالحصبة، بعد اكتشاف أكثر من حالة من طلاب المدرسة مصابة بالحصبة، مفضلًا تلقي ابنه الدروس الخصوصية كبديل للمدرسة، رغيم الأعباء المالية.

وأكد المهندس عبد الفتاح شامة، وكيل وزارة التربية والتعليم بأسيوط،أن هناك تنسيقًا مع مديرية الصحة والسكان لتنظيم عدد من القوافل الطبية؛ للكشف المجاني على طلاب المدارس، واكتشاف الحالات المصابة من الطلاب بالحصبة والجديري المائي وإجراء الطرق اللازمة لعلاجها وتوضيح طرق الوقاية.

في سياق متصل، أوضح الدكتور أحمد عبد الحميد، وكيل وزارة الصحة، أن هناك أكثر من 10قوافل طبية بكل مركز للزيارة الميدانية لجميع المدارس للكشف على الطلاب وتطعيمهم ضد الحصبة والجديري المائي، مؤكدًا أن هناك تعاونًا مشتركًا بين المستشفيات المركزية والقوافل الطبية لاستقبال الحالات المصابة بالحصبة والجديري المائي؛ لحجزهم في أقسام طبية منعزلة داخل المستشفى وبعيدًا عن باقي المرضى خشية انتشار المرض.

البديل

التصنيفات: أخبار التعليم