أنفلونزا الطيور تقتل 9 حتى الآن .. ووزير الصحة الأسبق يحذر من التأخر فى علاجها

نشرت من قبل مصر العالم في

706_21_0أكدت نتائج التحاليل بالمعامل المركزية بوزارة الصحة، إصابة سيدة تبلغ من العمر 20 عاماً من إدارة الغنايم بمحافظة اسيوط بڤيروس إنفلونزا الطيور.

وأوضحت الوزارة في بيان لها، ان الأعراض بدأت بتاريخ 10/12/2014، حيث ذهبت لطلب العلاج بمستشفى الغنايم المركزى يوم 14/12/2014، وتم عمل اشعة على الصدر وتبين وجود إلتهاب رئوى فتم تحويلها إلى مستشفى أسيوط الجامعى فى مساء نفس اليوم وكانت حالتها العامة غير مستقرة، وتم وضعها على جهاز التنفس الصناعي الا إنها توفيت اليوم.

وأشارت الوزارة، إلي أنه بتلك الوفاة يصبح إجمالي إعداد الإصابات بمرض أنفلونزا الطيور خلال عام 2014 حتي الان 18 حالة، بينهم 9 وفيات.

من جانبه أكد الدكتور محمد عوض تاج الدين، وزير الصحة الاسبق و أستاذ الأمراض الصدرية بكلية الطب جامعة عين شمس، أن التأخر في علاج حالات الإصابة بإنفلونزا الطيور يمكن أن يؤدي الى التهابات شديدة بالجهاز التنفسي السفلي، ما قد يؤدي إلى فشل تنفسي حاد، وإحتياج المريض إلى الوضع على جهاز التنفس الصناعي.

وأوضح تاج الدين، في تصريحات صحفية ان معدلات الوفاة مرتفعة في جميع دول العالم بسبب الفشل التنفسي عقب الإصابة بالمرض.

وكانت وزارة الصحة قد أهابت في بيان لها، بالمواطنين الذين يتعاملون مع الدواجن بالتوجه الفوري لأقرب مستشفى لتلقي الخدمة الصحية في حالة ظهور أعراض أنفلونزا عليهم، حيث أن تلقي المصابين لمرض انفلونزا الطيور لعقار التاميفلو خلال أول24 ساعة من بدء ظهور الأعراض يزيد من معدلات الشفاء من المرض، ويقلل من معدلات الوفاة، وتنصح وزارة الصحة المواطنين الذين يتعاملون مع الدواجن بضرورة تغطية الفم والأنف عند التعامل مع الدواجن وغسل الأيدي بالماء والصابون بعد التعامل مع الطيور وعدم اصطحاب الأطفال لأماكن تربية الطيور أو الذبح وكذلك ضرورة فصل الطيور عن أماكن المعيشة.

التصنيفات: مصر