الرئيسية 3 أخبار التعليم 3 أنا لسة شايفك بالضفاير بتجرى جنبى وتلعبى

أنا لسة شايفك بالضفاير بتجرى جنبى وتلعبى

انطلق ماراثون امتحانات الثانوية العامة، فاكتست الشوارع والأحياء بالطلاب حاملين المذكرات والكتب للمراجعة، وبأولياء الأمور حاملين الأذكار والقرآن لتعانق السماء دعواتهم لذويهم بالنجاح والتوفيق فى الامتحانات، تجولت كاميرا اليوم السابع فى الشوارع، تسجل وتلتقط الصور، ولكن صورة اليوم نقلت جانبًا خاصًا لمدى الارتباط بين الأب وابنته.

انحنى ذلك الأب مهدئًا من روع ابنته، وموصيها بالتركيز والهدوء والتوكل على الله لتحصد ثمار اجتهادها على مدار العام الدراسى، لم تكن تلك اللقطة لتمر مرور الكرام، ولكنها لخصت كلمات عديدة يمكن بها وصف مكانة الأب لدى ابنائه، وخاصة الفتيات، يراها وهى طفلة تولد بين يديه، وتنتظره عند كل مساء حتى يعود من عمله، تستقبله بالحفاوة والحب، يرويها بحنانه، حتى يرى الطفلة التى كانت تجرى وتلعب أمام عينيه تكبر وتدخل امتحانات الثانوية العامة، فتكبر هى ويظل هو الأب الحنون الذى يرعى نبتته ويحيطها بعنايته.

لقطة نقلت جانبًا من كواليس ما يدور فى المنازل المصرية التى لديها طلاب فى الثانوية العامة، ولحظات عصيبة وأيام يملأها القلق حتى تمر تلك الامتحانات بسلام على كل من يعايشها.

شاهد أيضاً

رئيس الوزراء يستعرض مع طارق شوقى خطوات تنفيذ خطط تطوير التعليم قبل الجامعى

التقى المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، الثلاثاء، الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *