arshy-pic-asarioon-ros-masr-230

موسكو أ ش أ
عثرت مجموعة من علماء الآثار الروس، خلال عمليات حفر في مقاطعة فلاديمير الروسية، على معبد يعود تاريخه إلى القرن الثاني عشر، حيث أوضحت أبحاث العلماء أن المبنى شيد من قبل المهندسين المعماريين في عهد الإمبراطور الروماني المقدس فريدريك بربروسا.

وأوضح «معهد الآثار» التابع لأكاديمية العلوم الروسية – بحسب وكالة أنباء «سبوتنيك» الروسية – أن هذا المبنى لا يعد اكتشافًا فريدًا من نوعه بالنسبة لروسيا فحسب ، بل لأوروبا بأسرها أيضًا، حيث لم يعثر على مثل هذه المبانى في الدول الأوروبية، ولا يوجد سوى اثنين من الكاتدرائيات المماثلة لها في الطراز المعماري في إيطاليا.

واختير فريدريك الأول بربروسا «1122- 1190»، ملكاً على ألمانيا بمدينة فرانكفورت في الرابع من مارس عام 1152، وتوج في آخن في التاسع من مارس، وتوج ملكاً على إيطاليا في بافيا عام 1154.

بربروس انعقدت عليه الآمال لوضع نهاية لحرب أهلية في مقاطعات متناحرة تابعة له، وبالفعل تمكن من إنهائها، وكان فريدريك الأول يعتقد أن السيادة يجب أن تكون للقانون وليس للمنصب البابوي أو الكهنوتي، وهو ما اعتبره البابا تقليلاً من مكانته، ورفض طلب تتويجه إمبراطورًا إلا إذا أظهر التبجيل والاحترام اللائقين لمنصبه المقدس.